الجمعة 18 أغسطس 2017 11:10 م

مخاوف من انهيار أطول سد في أمريكا

الثلاثاء 14 فبراير 2017 10:07 ص بتوقيت القدس المحتلة

مخاوف من انهيار أطول سد في أمريكا
أرسل إلى صديق

أمرت السلطات الأمريكية قرابة 200 ألف شخص يعيشون بجوار أطول سد في الولايات المتحدة قرب مدينة أوروفيل، شمالي ولاية كاليفورنيا بإخلاء منازلهم على الفور، الأحد 12 فبراير/شباط، لأن مفيضا على وشك الانهيار فيما يبدو.

جاءت أوامر الإخلاء المفاجئة، بعدما قالت السلطات إن أضرارا لحقت بالمفيض وهو عبارة عن قناة لتصريف المياه الفائضة عن سد ليك أوروفيل، مما قد يتسبب في فيضانات تغرق المناطق الريفية على طول نهر فيذر، بحسب وكالة "رويترز" للأنباء.

وقال قائد شرطة مقاطعة بوت في بيان نشر على مواقع التواصل الاجتماعي "أمر إخلاء فوري من المناطق المنخفضة في أوروفيل. هذا ليس تدريبا."

وقالت إدارة الموارد المائية في كاليفورنيا عبر تويتر،  الاثنين 13 فبراير/شباط، إن المفيض المجاور للسد "يتوقع أن ينهار في غضون ساعة".

وبعد ساعات بدا الوضع أقل سوءا مع صمود المفيض.

وذكرت الإدارة أن أطقما تستخدم طائرات هليكوبتر ستسقط صخورا لسد شرخ في المفيض.

وتعمل السلطات أيضا على تصريف المياه لخفض منسوب البحيرة بعد أسابيع من الأمطار الغزيرة في الولاية.

وبحلول الساعة العاشرة مساء بالتوقيت المحلي قالت الولاية ومسؤولون محليون إن تلك الجهود أثمرت وتوقف تدفق المياه وإن الخطر المباشر لم يعد قائما. لكنهم حذروا من أنه لا يزال من غير الممكن التنبؤ بالموقف.

وقال بيل كرويل القائم بأعمال مدير الموارد المائية في مؤتمر صحفي "عندما يلحق ضرر بهيكل كهذا فالأمر كارثي."

وفي إفادة صحفية منفصلة قال كوري هونيا قائد شرطة مقاطعة بوت إن خبراء أبلغوه أمس الأحد بأن الشرخ الذي أصاب المفيض قد يهدد وجوده فبدلا من المخاطرة بحياة الآلاف اتخذ قرار إصدار أمر الإخلاء.

ولا يزال أمر الإخلاء قائما في المنطقة.

 وأقيمت مراكز للإجلاء في أراض للمعارض في منطقة تشيكو التي تقع إلى الشمال الغربي من أوروفيل لكن الطرق السريعة الأساسية المتجهة جنوبا شهدت اختناقات مرورية مع محاولة السكان الهرب من منطقة الخطر.

وأصدر جيري براون حاكم ولاية كاليفورنيا أمرا طارئا قائلا إنه سيعزز استجابة الولاية لأي حدث.

وقال "أنا على اتصال بموظفي الطوارئ الذين يديرون الموقف في أوروفيل… ومن الواضح أن الظروف معقدة وتتغير بسرعة".

المصدر: وكالات