السبت 22 يوليو 2017 05:38 ص

في ظل شبهات الفساد.. نتنياهو يعقد اجتماعاً لمقربيه

الخميس 13 يوليو 2017 03:50 م بتوقيت القدس المحتلة

في ظل شبهات الفساد.. نتنياهو يعقد اجتماعاً لمقربيه
أرسل إلى صديق

القدس - فلسطين الآن

أكد موقع "واللا" العبري أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عقد اليوم الخميس لقاء لمقريبه من وزراء وأعضاء من حزب الليكود للتشاور معهم في أعقاب الصخب الإعلامي حول شبهات الفساد التي تحوم حوله.

خلال اللقاء وبعد أن قدم روايته في قضية الغواصات الألمانية، وحول تقرير مراقب الدولة في موضوع وزارة الاتصالات وعلاقتها مع شركة "بيزك"، قال نتنياهو أن ما يجرى هو تحالف معارضين سياسيين له مع بعض وسائل الإعلام من أجل إسقاطه وإسقاط حزب الليكود من السلطة، مطالباً من مقربيه الدفاع عن ما أسماه الحقيقة، وختم بالقول: "من الصعب اتهام رئيس الحكومة في كل قضية جار فيها التحقيق".

أبرز القضايا الدائر حولها الصخب الإعلامي هذه الأيام  القضية التي تحمل اسم (الملف 3000) وهي قضية صفقة الغواصات الألمانية والتي يخضع للتحقيق فيها مقربون من نتنياهو ومنهم محاميه الشخصي، وقريبه ديفيد شمروني، بالإضافة لقائد سلاح البحرية الإسرائيلي السابق وآخرون.

القضية الثانية والتي تحمل اسم (الملف رقم1000) والمتعلقة بشبهات حول تلقي نتنياهو وزوجته سارة هدايا بمئات آلاف الشواقل من رجال أعمال، أما القضية الثالثة فهي التي تحمل اسم (ملف رقم2000) والتي  يتهم فيها بمحاولة عقد صفقة مع ناشر صحيفة "يدعوت أحرنوت" تحقق من خلالها الصحيفة أرباح مالية، في المقابل يغير ناشر الصحيفة مواقفه وسياسته تجاه :نتنياهو.

وبالأمس جاء تقرير مراقب دولة الاحتلال الإسرائيلي حول وزارة الاتصالات الإسرائيلية وشركة الاتصالات الإسرائيلية "بيزك" والذي ألمح لإمكانية أن تتحول هذه العلاقة لملف تحقيق ضد "نتنياهو" يحمل اسم (الملف4000)، حيث أشار التقرير إلى وزارة الاتصالات الإسرائيلية تحت ولاية "نتنياهو" قدمت امتيازات كلفت الجمهور الإسرائيلي آلاف الشواقل في العام الواحد، ولم تقم بالإصلاحات التي وعدت بها دون محاسبتها من أية جهة ذات علاقة.

وسائل إعلام عبرية اعتبرت قضية الغواصات الألمانية أكبر قضية فساد في دولة الاحتلال الإسرائيلي، وكان موقع "المونيتور" العبري قال في هذا السياق: "حتى لو بقي نتنياهو خارج قضية الغواصات الألمانية رسمياً، القضية أضرت بشكل كبير في صورته".

المصدر: فلسطين الآن