الأربعاء 27 سبتمبر 2017 12:56 ص

إيطاليا تتجه إلى "الخيار النووي" لمواجهة تدفق المهاجرين

السبت 15 يوليو 2017 04:00 م بتوقيت القدس المحتلة

إيطاليا تتجه إلى "الخيار النووي" لمواجهة تدفق المهاجرين
أرسل إلى صديق

قال مسؤولون إيطاليون إن بلادهم قد تمنح 200 ألف من المهاجرين غير الشرعيين الموجودين على أراضيها تأشيرات دخول أوروبية "شنغن"، في وقت تكافح البلاد لمواجهة الارتفاع غير المسبوق في أعداد المهاجرين القادمين من شمال أفريقيا.

وقالت صحيفة "التايمز" البريطانية، السبت، إن المسؤولين يعكفون على إصدار تأشيرات "مؤقتة" للمهاجرين تتيح لهم عبور الحدود بين الدول الأوروبية، في خطوة وصفت بأنها "الخيار النووي" لحل أزمة المهاجرين المتفاقمة.

وأضافت الصحيفة أن رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني غاضب من بقية الدول الأوروبية، لعدم وفائها بحصتها في استضافة المهاجرين.

ووصل إلى إيطاليا هذا العام نحو 86 ألف مهاجر، بزيادة قدرها 10 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، وغالبيتهم قدموا عبر البحر عن طريق ليبيا، كما أن عدد المهاجرين الموجودين في مراكز الإيواء بلغ 200 ألف وهو الحد الأقصى الذي يمكن  لها استيعابه.

ويقول ماريو غيرو نائب وزير الخارجية الإيطالي والبرلماني لويجي مانكوني عضو الحزب الديمقراطي الحاكم إن إصدار التأشيرة أمر قيد الدراسة حاليا.

ويؤكد ماثيو توالدو المحلل البارز لدى المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية "في حال استمر المهاجرون في الوصول، فإن إيطاليا ستقرر منحهم أوراقا لعبور الحدود في أوروبا. ترك إيطاليا وحدها سيدفعها إلى الخيار النووي".

وتابع" لقد فقد الإيطاليون أي أمل في الحصول على مساعدة من الاتحاد الأوروبي. إذا لم يتقاسموا المسؤولية معنا سنفعل نحن ذلك".

المصدر: وكالات