الخميس 24 أغسطس 2017 02:21 ص

مارادونا "جندي" تحت أمر رئيس فنزويلا

الأربعاء 09 أغسطس 2017 01:00 م بتوقيت القدس المحتلة

مارادونا "جندي" تحت أمر رئيس فنزويلا
أرسل إلى صديق

في الوقت الذي يواجه فيه الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، انتقادات من كثير من أنحاء أميركا اللاتينية والعالم في خضم أزمة سياسة متفاقمة، قال أسطورة كرة القدم الأرجنتيني، دييغو مارادونا، إنه مستعد للقتال من أجل النظام اليساري، الذي يتكالب عليه خصومه.

وأوضح مارادونا في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك: "نحن تشافيون حتى الموت"، في إشارة إلى أنصار الرئيس الفنزويلي الراحل هوغو تشافيز.

وأضاف مارادونا: "عندما يأمر مادورو فسوف أكون جنديا من أجل فنزويلا حرة.. للقتال ضد الإمبريالية ومن يريدون الاستيلاء على راياتنا التي هي أغلى ما نملك".

وكتب في منشور بالإنجليزية والإسبانية والإيطالية: "تحيا الثورة".

وقوبل موقف مارادونا برد سريع من زميله السابق في المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، ماريو كمبس، وكتب كمبس على "تويتر" موجها كلامه إلى مارادونا: "كيف يمكنك دعم مقتل 124 شابا دافعوا عن حرية بلادهم وديمقراطيتها"؟

ولاقى موقف مارادونا انتقادا من زعيم المعارضة في فنزويلا، هنريك كابريلس.

وقال كابريلس لمحطة إذاعة أرجنتينية: "إذا كان مارادونا يرغب في الحضور فسوف أذهب شخصيا إلى المطار لاستقباله واصطحبه في جولة حتى يرى بنفسه الوضع في فنزويلا (..) ما تسمى بالثورة لا يمكن الدفاع عنها".

وتواجه فنزويلا أسوأ أزمة في تاريخها الحديث في ظل زيادة التضخم ونقص في الغذاء والدواء.

المصدر: وكالات