الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 01:38 ص

لماذا فضّل العراق الدبابات الروسية على الأمريكية؟

السبت 12 أغسطس 2017 09:47 م بتوقيت القدس المحتلة

لماذا فضّل العراق الدبابات الروسية على الأمريكية؟
أرسل إلى صديق

أوضح الخبير العسكري الروسي، قسطنطين دوشينوف، في برنامج "حرب المستقبل" التلفزيوني سبب قرار العراق التخلي عن دبابات "أبرامز" الأمريكية لصالح دبابات "تي-90" الروسية.

وقال الخبير دوشينوف: "كان العراق منذ بضعة أعوام على قناعة تامة بأنه لن يزود جيشه إلا بدبابات أبرامز الأمريكية. ثم مرت عدة أعوام فأعادت القيادة العراقية نظرها وذلك بعد أن اقتنعت بعجز الدبابات الأمريكية وعدم قابليتها لخوض العمليات الحربية الفعالة في العراق خلافا لدبابات تي-90 الروسية، التي أظهرت فاعليتها الفائقة في سوريا وقدرتها على مقاومة الصواريخ المضادة للدبابات".

وقررت القيادة العراقية أن تقول "لا" لدبابات أمريكا، علما بأن دبابات "تي-90" الروسية أقل ثمنا وأكثر أمنا ومناسبة لظروف الحرب في الشرق الأوسط.

لكن الدور الرئيسي في اتخاذ القرار العراقي يعود إلى نظام ما يسمى بـ "الدرع النشطة" الذي تزود به الدبابات الروسية، والذي يمكنها من مقاومة الصواريخ المضادة للدبابات بكافة أنواعها.

ومضى، قسطنطين دوشينوف، قائلا إن اتفاقية شراء دبابات "تي-90" قد تساعد في تطوير العلاقات السياسية بين البلدين، ولفت إلى رغبة القيادة السياسة العراقية في زيادة الوجود السياسي والعسكري الروسي على الساحة العراقية.

المصدر: وكالات