الخميس 21 سبتمبر 2017 02:42 ص

الاستحمام يثير غضب اليهود ويحرج سويسرا

الأربعاء 16 أغسطس 2017 11:02 ص بتوقيت القدس المحتلة

الاستحمام يثير غضب اليهود ويحرج سويسرا
أرسل إلى صديق

أثارت لافتة وضعها أحد الفنادق السويسرية الصغيرة جدلا اضطر الفندق للاعتذار ونفي تهمة "معاداة السامية" التي اطلقت ضده على مواقع التواصل، وذلك بعد موجة غضب من اللافتة التي استهدفت الحفاظ على نظافة حمام السباحة بالفندق، لكنها أثارت غضب اليهود لاستهدافهم بشكل تمييزي.

وكان فندق باراديس أروسا في بلدة أروسا شرقي البلاد وضع لافتة كتب عليها: "إلى نزلائنا اليهود .. رجاء الاستحمام قبل السباحة. وإذا كسرتم القواعد، سنغلق المسبح أمامكم. شكرا لكم على تفهمكم".

ومع انتشار اللافتة على الانترنت، والتعليقات الغاضبة من اليهود، التقطتها الصحف ما اضطر مكتب للسياحة في سويسرا للتنديد بالحادث "المؤسف".

وقال مسؤولون إن الفندق قدم اعتذارا عن الواقعة وأزال اللافتة.

وكان مركز يهودي في سويسرا طال بإغلاق الفندق وأصدر بيانا يدعو "المجتمع اليهودي الأكبر وأصدقائها من غير اليهود بإدراج هذا الفندق المروع على قائمتهم السوداء".

وعلى تويتر، طالبت تسيبي هوتوفلي، نائبة وزير الخارجية بتطبيق "العدالة" ضد إدارة الفندق.

وأضاف المتحدث باسم السياحة في سويسرا، ماركوس برغر، أن اللافتة غير مقبولة، وقال "يجب أن يوضع دائما في الاعتبار: هذه واقعة مؤسفة واحدة."

المصدر: وكالات