الأربعاء 22 نوفمبر 2017 03:55 ص

ضحايا ودمار في زلزال بجزيرة إيشيا الإيطالية

الثلاثاء 22 أغسطس 2017 08:26 ص بتوقيت القدس المحتلة

ضحايا ودمار في زلزال بجزيرة إيشيا الإيطالية
أرسل إلى صديق

ضرب زلزال قوّته 4 درجات جزيرة إيشيا الإيطالية ليل الإثنين، متسبّباً بدمار في بعض الأبنية ومسفراً عن مقتل امرأة، وفق ما ذكرت وسائل الإعلام الإيطالية.

فقد قُتلت امرأة في منطقة كاساميكيولا، في الشمال الغربي لجزيرة إيشيا السياحية الصغيرة، جرّاء سقوط حطام من مبنى كنيسة، وفقاً لوسائل الإعلام الإيطالية التي أوضحت أنّ سبعة أشخاص فُقد أثرهم بعد انهيار مسكن في المنطقة نفسها.

ووقع الزلزال الساعة 20,57 (19,57 ت غ).

ولاحقاً، أعلن رجال الإطفاء على تويتر، أن هناك العديد من الانهيارات والمباني المتضررة. وقد تضرّر المستشفى الوحيد في الجزيرة، وتمّ إخلاؤه جزئيّاً.

وقال عدد من الشهود على تويتر إنّ المطاعم في الجزيرة كانت مزدحمة والمتاجر مفتوحة عندما وقع الزلزال.

وأوضح أنجيلو بوريلي المسؤول في الدفاع المدني، خلال مؤتمر صحافي ليل الإثنين الثلاثاء أنّ منطقتي كاساميكيولا ولاكو أمينو المجاورة لها هما الأكثر تضرراً.

وقال "في كاساميكيولا انهار مبنى وتم انتشال ثلاثة أشخاص أحياء من تحت الأنقاض".

أما رئيس بلدية كاساميكيولا فقال لوسائل الإعلام، إنّ رجال الإنقاذ عملوا على نجدة ثلاثة أطفال على قيد الحياة كانوا يتكلّمون من تحت الأنقاض.

ووقع الزلزال الساعة 20,57 (19,57 ت غ). وفي بادئ الأمر قدّر المعهد الوطني للجيوفيزياء قوته بـ3,6 درجات، ليتبيّن لاحقاً أن شدّته بلغت أربع درجات.

وقال بوريلي إنّ الزلزال أعقبته 14 هزة ارتدادية طفيفة.

ورست سفينة تتّسع لألف شخص قبالة الشاطئ بهدف إجلاء الراغبين في مغادرة الجزيرة بعد وقوع الزلزال.

وأعلن رجال الإطفاء على تويتر أنّ هناك العديد من الانهيارات والمباني المتضررة. وقد تضرّر المستشفى الوحيد في الجزيرة، وتمّ إخلاؤه جزئيّاً، في وقت نُقل خمسة مرضى إلى مستشفى آخر على متن مروحية.

وقال عدد من الشهود على تويتر إنّ المطاعم في الجزيرة كانت مزدحمة والمتاجر مفتوحة عندما وقع الزلزال.

وكتبت امرأة على تويتر "تجربة رهيبة، كل شيء كان يهتزّ وقد ساده الظلام. المنازل انهارت، كابوس".

من جهتها، روت فتاة أنها كانت في المنزل عندما "انقطع التيار الكهربائي وحصلت هزات". وأضافت "وقع شيء على رأسي، صرخت وبكيت. والدتي أمسكتني وركضنا إلى الخارج".

وعاد التيار الكهربائي بعد دقائق، لكنّ أشخاصاً كثيرين ظلّوا في الشوارع وكانوا مترددين في العودة إلى داخل المباني.

ووقع هذا الزلزال في وقت تستعدّ إيطاليا الخميس لإحياء الذكرى الأولى لهزة أرضية أدت إلى مقتل 299 شخصاً.

وشهدت جزيرة إيشيا العديد من الزلازل التي كان أشدّها في العام 1883، عندما أدت هزّة شدّتها 5,8 درجات إلى مقتل أكثر من ألفي شخص.

المصدر: وكالات