السبت 25 نوفمبر 2017 11:30 ص

كن سباقاً.. إليك أجمل ألوان موضة ٢٠١٨

الأربعاء 23 أغسطس 2017 01:14 م بتوقيت القدس المحتلة

كن سباقاً.. إليك أجمل ألوان موضة ٢٠١٨
أرسل إلى صديق

الموضة عالم يتبدل بشكل دائم ليس فقط لناحية الأنماط والألوان بل أيضاً لناحية المقاربة التي يتم طرحها فيها في الأسواق.

العام الفائت حصرت دور الأزياء نفسها ضمن معادلة ما نعرضه ستشتريه بعد عرضه مباشرة، ولكن المقاربة هذه أثبتت فشلها لان المبيعات وبشكل عام كانت متدنية لانها وبكل بساطة باهظة الثمن.. فالغالبية الساحقة تفضل إنتظار إنخفاض الأسعار قبل الشراء وقلة قليلة تتمكن من الشراء فور رواج هذا النمط أو ذاك. المقاربة هذه لم تعد سارية لأن دور الأزياء تعلمت الدرس.

بطبيعة الحال وكما هي حال أي موسم فإن الملابس التي يتم عرضها على المنصات أحياناً لا مكان لها على أرض الواقع، فمثلاً موضة التنورة فوق السروال لن تجد آلاف الرجال يهرعون لشرائها وكذلك الحال بالنسبة للألوان الصاخبة جداً أو نمط الملابس البيجاما والتي عم عملياً ملابس تشبه بيجاما النوم والتي ظهرت في عدد كبير من عروض الأزياء.

لذلك لتوفير الوقت والجهد عليكم سنقوم بعرض أفضل الأنماط الرائجة والتي يمكن إعتمادها على أرض الواقع.

المعاطف بحزام

منذ سنوات طويلة وحزام السترات والمعاطف لا وجود له. النمط هذا ظهر في عروض دور أزياء عديدة مثل توب مان ديزاين، دريس فان نوتن ، شالايان ودانيال فلتشر. بطبيعة الحال النمط هذا يناسب أشكالاً محددة من الأجسام لكونه يعزز شكل الخصر، لذلك إختر بعناية فائقة وفق ما يناسبك. وكما نقول دائماً، موضة رائجة لا تعني بالضرورة أنها تناسب الجميع.

السراويل الواسعة

موضة السراويل الواسعة موجودة منذ مدة طويلة جداً ولكنها كانت محصورة في أطر محددة. ولكن هذا العام تم طرحها وبقوة، ولكن حجم الإقبال عليها يبقى غير معروف فهناك الكثير من التردد من قبل الرجال تجاه هذه الموضة وهذا ما أثبتته المواسم السابقة. لكن الخبر الجيد هذا الموسم هو أنه تم التخلص من التفاصيل التي كانت تجعلها تبدو سخيفة الى حد ما.

اللون الواحد

اللون الواحد ظهر وبقوة في أسبوع الموضة في ميلان ولندن وهو في الواقع إستمرارية للمواسم السابقة التي شهدت موضة اللون الواحد. ولكن ما يميز موضة هذا الموسم هو أنها تبدو عصرية أكثر من غيرها من المواسم السابقة. الموضة هذه مثالية لمن يجدون صعوبة في تنسيق الألوان فكل ما عليكم فعله هو إختيار اللون نفسه أو تدرجات من اللون نفسه . اللون الأكثر رواجاً للموسم الحالي هو اللون الأبيض، وقد ظهر في جميع عروض الأزياء لمختلف المصممين.

الخطوط العمودية

الخطوط العمودية ظهرت في غالبية عروض الأزياء وهي من أنماط الموضة التي لطالما كانت موجودة خصوصاً وأن أي رجل يعاني من قصر القامة يعتمدها. ولكنها الموسم الحالي لم تعد محصورة بهذه الفئة فقط، بل باتت موضة رائجة للجميع.

دمج الأنماط

بالإضافة الى الخطوط العمودية ظهر على منصات العروض نمط دمج الخطوط والنقوش. النمط هذا يتطلب الجرأة والمعرفة الواسعة بالآلية تنسيق الألوان والأنماط. صحيح أن بعض الموديلات التي ظهرت على منصات العروض كانت قائمة على التنسيق بعيداً عن «قواعد التنسيق» ولكن النتيجة كانت صاخبة للغاية سواء لناحية الألوان والطلة. الصخب هذا مرغوب على المنصات ولكن ان كان الهدف إتباع الموضة فنصيحتنا هي الإلتزام بالالوان الهادئة وإتباع قواعد التنسيق.

الخطوط «الجديدة»

هي ليست جديدة فعلياً إذ يمكن ربطها بفترات سابقة كانت رائجة فيها ولكنها كانت محصورة بملابس المراهقين وحتى الأطفال. فالتنويع في الأحجام والالوان كانت سمة ملابس الأصغر سناً ولكن الموسم هذا هي موضة الأكبر سناً. موضة مرحة من دون شك يمكنها إدخال الحيوية على أي موسم كان، خصوصاً الخريف والشتاء.

الدنيم الأزرق عودة للسبعينات

موضة السروايل الممزقة لا مكان لها في الموسم الجديد فالهيمنة في موضة ٢٠١٨ هي للسروايل التي تشبه موضة السبعينات. أي السروايل الواسعة بلون أزرق داكن وان كان هناك بعض المساحة للازرق الفاتح الى حد ما. الموديلات عديدة فهناك السروايل التي تشبه وبشكل كبير ما كان يرتديه والدك خلال سنوات شبابه وهناك تلك المعدلة القائمة على مبدأ الكروبد.

نقوش التسعينات

منذ سنوات ونحن نسمع جيل الألفية يسخر من موضة التسيعنات ويعتبرها الأسوأ لناحية الانماط وتسريحات الشعر.. ولكن الجيل هذا أمام عودة قوية للنقوش والأنماط التي كانت رائجة خلال تلك الفترة. النمط هذا ظهر في عروض غوتشي وبقوة منذ العام ٢٠١٥ ولكن الدور الاخرى لم تلحق بالركب إلا مؤخراً. بطبيعة الحال النمط هذا يناسب الفئات العمرية الأصغر سناً.

القميص تحت السروال

إن كنت من النوع الذي لطالما إحتار بأمره ولم يعرف ما إن كان عليه وضعه القميص تحت السروال أم فوقه، أم ان كنت من النوع الذي يفضل وضع أسفل السروال لكنك كنت تتجنب القيام بذلك بحكم انها موضة قديمة  فالموسم الحالي هو موضة القمصان تحت السراويل. النمط هذا أيضاً من موضة التسعينات ولكن كي لا تبدو وكأنك خرجت من تلك للتو حاول الإلتزام بموديلات السراويل المعاصرة، اي الكروبد والبعيدة كل البعد عن الخصر العالي.

اللون الزهري

اللون الزهري وعلى ما يبدو سيستمر بالظهور ولوقت طويل جداً. فيرساتشي هذا الموسم أعاد اللون الى الواجهة بعد أن خفت بريقه خلال المواسم السابقة. بينما توم فورد ذهب مسافة إضافية من خلال الزهري للطلة كاملة سواء القمصان او السروايل او السترات.

المصدر: وكالات