الأربعاء 20 سبتمبر 2017 12:27 م

مدافع أتلتيكو: رونالدو لم يلعب إلا شهرين و ميسي الأفضل

الإثنين 11 سبتمبر 2017 09:32 م بتوقيت القدس المحتلة

مدافع أتلتيكو: رونالدو لم يلعب إلا شهرين و ميسي الأفضل
أرسل إلى صديق

أغضب الظهير الأيسر  لأتليتكو مدريد فيليبي لويس، أنصار ريال مدريد بتصريحات سلبية تجاه هدافهم الأسطوري كريستيانو رونالدو، الذي يعتبره كثير من النقاد والمتابعين، اللاعب الأقرب للظفر بجائزة “البالون دور”، كأفضل لاعب في العالم للمرة الثالثة على التوالي، والخامسة في مسيرته الاحترافية.

ونجح صاروخ ماديرا في قيادة النادي الملكي لاستعادة لقب الليغا بعد غياب دام أكثر دام خمس سنوات، قبل أن تأتي لحظة الحقيقية، بالقبض على الكأس ذات الأذنين للمرة الثانية على التوالي، بفضل الفوز العريض على يوفنتوس برباعية مقابل هدف في نهائي كارديف، ما ساهم في ارتفاع أسهمه في سباق المنافسة على الجائزة الفردية الأهم في العالم، عكس غريمه المباشر ليونيل ميسي، الذي خرج من الموسم الماضي ببطولة كأس ملك إسبانيا.

وسُئل مدافع تشيلسي السابق عن رأيه في أحقية رونالدو في الفوز بالكرة الذهبية للمرة الخامسة، ليُعادل رقم البرغوث، فأجاب لصحيفة بانينكا “الكرة الذهبية لها حسابات أخرى، لكن بالنسبة لي. أرى أن رونالدو لم يظهر بقوة إلا في شهرين فقط، ميسي.. نعم أنا مُعجب كثيرًا بميسي، وكثيرًا ما يتقدم بالشكوى كلما لعب ضدي، لكني لست من النوع الذي ينتظره بعد المباراة لمبادلة قميصه، دائمًا ألعب ضده من أجل الفوز وتحقيق الثلاث نقاط”.

وكان فيليبي لويس البرازيلي الجنسية، قد خاض تجربة في بلد مهد كرة القدم مع تشيلسي، عندما جاء مع دييغو كوستا من أتليتكو مدريد بعد كأس العالم 2014، إلا أنه لم ينجح في إقناع جوزيه مورينو باللعب بصفة أساسية، ليضطر للعودة لناديه السابق في الموسم التالي، ومنذ ذلك الحين لم يُغادر “فيثنتي كالديرون”.

المصدر: وكالات