الجمعة 20 أكتوبر 2017 10:46 م

تيلرسون يطلب إعادة النظر في اتفاق إيران النووي

الأربعاء 20 سبتمبر 2017 11:10 ص بتوقيت القدس المحتلة

تيلرسون يطلب إعادة النظر في اتفاق إيران النووي
أرسل إلى صديق

قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، الثلاثاء، إنه يجب إجراء تعديلات على الاتفاق النووي المبرم مع إيران، وإلا فإن الولايات المتحدة قد تنسحب منه، في حين هدد الرئيس الإيراني حسن روحاني بأن بلاده ستستأنف أنشطتها النووية إذا انسحبت واشنطن من الاتفاق.

وقال تيلرسون في حديث لمحطة فوكس نيوز إن البنود التي تقضي بانتهاء سريان بعض القيود على برنامج إيران النووي تدريجيا تمثل مصدر قلق على نحو خاص.

وأضاف "إذا كنا سنظل في الاتفاق المبرم مع إيران فيجب إجراء تعديلات عليه. البنود التي ينتهي أمدها تلقائيا ليست طريقة معقولة لإحراز تقدم".

وتابع أن الأمر بمثابة ترحيل مسألة لشخص ما للتعامل معها مستقبلا، وقال إن بلاده تتطلع لدعم حلفائها لإقناع إيران بإعادة فتح المفاوضات بشأن الاتفاق النووي.

وكان روحاني قد حذر من أن الولايات المتحدة ستفقد ثقة المجتمع الدولي في حال تخليها عن الاتفاق مع بلاده بشأن برنامجها النووي بعد أن ألمح نظيره الأميركي دونالد ترمب إلى إمكان انسحاب أميركا من الاتفاق.

وجاءت تصريحات روحاني بعد أن ألمح الرئيس الأميركي دونالد ترمب في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى استعداد إدارته للتخلي عن الاتفاق الذي اعتبره "معيبا" لبلاده.

وتعليقا على تلك التلميحات، قال الرئيس الإيراني إنه إذا أراد ترمب التخلي عن الاتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني الذي جرى التوصل إليه في 2015 فإن إيران ستستأنف أنشطتها النووية السابقة التي طالما أصرت على أنها تهدف إلى تلبية حاجاتها للطاقة.

وفي وقت سابق أمس، بحث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش خطة عمل الاتفاق النووي الخاص بإيران مع الرئيس الإيراني حسن روحاني، وأكد غوتيريش في لقائه روحاني بمقر المنظمة الدولية أهمية التنفيذ الفعال للاتفاق النووي من قبل جميع المشاركين فيه.

المصدر: وكالات