الجمعة 20 أكتوبر 2017 01:34 م

دراسة صادمة عن البريطانيين بين "المرحاض" و"الرياضة"

الإثنين 25 سبتمبر 2017 10:35 ص بتوقيت القدس المحتلة

دراسة صادمة عن البريطانيين بين "المرحاض" و"الرياضة"
أرسل إلى صديق

أظهرت دراسة حديثة أن البريطانيين يقضون وقتا في استخدام المرحاض أطول من الوقت المستخدم في ممارسة الرياضة، مشيرة إلى أن قلة ممارسة الرياضة تعد "قاتلا صامتا".

وجاء في الدراسة، التي أعدتها الهيئة الوطنية للصحة، أن البريطانيين يقضون في استخدام المرحاض ضعف الوقت المستخدم في ممارسة الرياضة.

وكشفت أنهم يستخدمون دورة المياه، خلال أسبوع، لمدة 3 ساعات و9 دقائق، مقارنة بـ90 دقيقة يقضونها في ممارسة الرياضة.

وأشارت الدراسة، وفقا لـ"سكاي نيوز"، إلى أن 26 في المئة يمارسون الرياضة لمدة 30 دقيقة أو أقل كل أسبوع، في حين أن 64 في المئة يقضون 6 ساعات على الأقل يوميا جالسين بمقاعدهم.

واستطلعت الدراسة آراء ألفي شخص بالغ، حيث وجدت أن أكبر العوائق أمام ممارسة الرياضة كانت الحياة العملية مزدحمة (ذكرها واحد من كل خمسة أشخاص)، ثم الالتزامات العائلية (ذكرها 18 في المئة من النساء و12 في المئة من الرجال).

ووفقا للدراسة، يمكن لوسائل التواصل الاجتماعي تحفيز الشباب على ممارسة الرياضة، على الرغم من ضعف تأثيرها على الفئات العمرية الأكبر سنا.

المصدر: وكالات