الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 04:21 ص

الرياضيون "الشُقر" أكثر عرضة لأمراض القلب من "السُمر"

الإثنين 23 أكتوبر 2017 08:40 ص بتوقيت القدس المحتلة

الرياضيون "الشُقر" أكثر عرضة لأمراض القلب من "السُمر"
أرسل إلى صديق

أظهرت دراسة طبية حديثة، أن الرجال البيض الذين يمارسون الرياضة أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب مقارنة بالرجال أصحاب البشرة السوداء.

وبحسب ما ذكرت دراسة من جامعة إلنوي في شيكاغو، فإن الرجال البيض الذين يمارسون الرياضة لمدة تناهز سبع ساعات ونصف الساعة في الأسبوع أكثر عرضة لأمراض القلب بواقع مرتين إذا ما قورنوا بنظرائهم السود.

وذكرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن الدراسة شملت عينة من 3 آلاف و175 ممارسا للرياضة على مدى 25 عاما كاملة.

وتوصلت الدراسة إلى أن الرجال البيض الذي مارسوا الرياضة بشكل كثيف تراكمت لديهم صفائح في الشرايين بصورة أكبر قياسا بأصحاب البشرة السوداء.

وأضافت أن تراكم الصفائح داخل الشرايين يؤدي في الغالب إلى مشكلات خطيرة في عضلة القلب.

وجرى تقسيم المشاركين في الدراسة ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و30 إلى ثلاث فئات، استنادا إلى وتيرة ممارستهم للرياضة.

ووجدت الدراسة أن الرجال البيض الذين أكثروا من الرياضة كانوا أكثر عرضة لتكلس الشريان التاجي، بنسبة 86 في المئة مقارنة بممارسي الرياضة من أصحاب البشرة السودءا.

ونوهت الدراسة إلى أن ما توصلت إليه لا ينبغي أن يؤثر على معنويات الرجال البيض أو أن يثنيهم عن ممارسة الرياضة، فالنشاط البدني ضروري للجسم ولا مناص عنه.

المصدر: وكالات