الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 04:26 ص

الزنجبيل: مفيد أم ضار للمعدة؟

الإثنين 23 أكتوبر 2017 04:58 م بتوقيت القدس المحتلة

الزنجبيل: مفيد أم ضار للمعدة؟
أرسل إلى صديق

الزنجبيل هو عبارة عن نبتة طبية تستخدم جذورها منذ القدم في كثير من العلاجات والاستطبابات بجميع أشكالها (الطازجة, المجففة, على شكل بودرة, على شكل زيت, و غيرها)، يحتوي الزنجبيل على العديد من مضادات الاكسدة القوية والمعادن والزيوت المهمة مثل (الجينجيرول, الزينجيرون, و غيرها) حيث تعمل هذه الزيوت بشكل أساسي في المعدة و الامعاء؛ فهي: تحسن من حركة الامعاء. تعمل كمضاد للالتهابات. مسكن للآلام. خافض للحرارة. التخفيف من حدة الغثيان عند الحوامل من خلال تأثيرها على الجهاز العصبي.

- في الطب البديل يعتبر الزنجبيل هو واحد من العلاجات المعروفة لتخفيف أعراض البرد كما أنه يمكن أن يقتل في الواقع فيروسات الانف التي تسبب نزلات البرد. بالإضافة إلى ذلك، من المعروف أن الزنجبيل يساعد في تهدئة اضطرابات المعدة.

- الزنجبيل يحفز إنتاج العصارة الصفراء و على هذا النحو فهو يساعد في عملية الهضم داخل الجهاز الهضمي. ولكن إذا تم شرب شاي الزنجبيل على الريق (معدة فارغة) فإنه يمكن أن يسبب في بعض الأحيان تحفيز لحموضة المعدة.

- أصحاب المعدة الحساسة الذين يودون الاستفادة من الخصائص المضادة للالتهاب وكل ما تم ذكره عن الزنجبيل يمكنهم شرب الزنجبيل على معدة ممتلئة وبكميات قليلة

المصدر: وكالات