الأحد 17 ديسمبر 2017 02:24 ص

لتفادي الديون والخسائر … توشيبا تتخلى عن قطاع تصنيع التلفزيونات!!

الأحد 19 نوفمبر 2017 11:17 م بتوقيت القدس المحتلة

لتفادي الديون والخسائر … توشيبا تتخلى عن قطاع تصنيع التلفزيونات!!
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

استمرارًا لمحاولاتها المستمرة للتعامل مع الأزمات التي تواجهها، قامت شركة توشيبا اليابانية بتوقيع عقد يقضي ببيع قطاع صناعة أجهزة التلفاز التابع لها إلى شركة هايسينس الصينية Hisense، وقد أكد موقع Nikkei Asian أنّ الصفقة تقضي ببيع نسبة 95 بالمائة من أصول شركة الحلول البصرية المملوكة لشركة توشيبا لصالح شركة هايسينس إلكتريك الصينية مقابل مبلغ 113.6 مليون دولار، على أن تحتفظ الشركة اليابانية بنسبة 5 بالمائة فقط من أصول الشركة.

وتأتي هذه الصفقة في إطار محاولات توشيبا للتعامل مع تداعيات خسارتها الكبرى التي منيت بها؛ بسبب إعلانها إفلاس وحدتها النووية في الولايات المتحدة الأمريكية في شهر مارس الماضي، حيث تعمل الشركة اليابانية على بيع عدد من شركاتها التي تعتبرها ليست تجارية بالقدر الكافي، أو الشركات غير القادرة على تحقيق الأرباح المرجوة بمعنى أدق، وكانت قد بدأت توشيبا عمليات بيع شركاتها ببيعها لقطاع صناعة الغسالات بمختلف فئاتها للشركة الصينية ميديا جروب، كما تنتظر إتمام عملية شراء آبل ومجموعة Bain لقطاع صناعة الشرائح الإلكترونية أيضًا.

وطبقًا لتقارير شركة توشيبا حقق قطاع صناعة أجهزة التلفاز خسارة قدرها 54.1 مليون دولار بنهاية العام المالي المنصرم، والذي أنتج فيه المصنع 700 ألف وحدة، وأكد التقرير أنّ بيع هذا القطاع سيعود على الشركة بمكاسب تصل إلى 220 مليون دولار بحلول نهاية العام المالي الحالي، كما ورد في التقرير أنّ الصفقة المتوقع إنهائها رسميًا خلال شهر فبراير القادم لا تتضمن تسريح أي من العاملين في الشركة، ويبلغ عددهم 700 موظف.

أمّا شركة هايسنس المالك الحالي لقطاع صناعة أجهزة التلفاز بموجب هذه الصفقة، فقد ظهر اسمها في عدد من وكالات الأنباء خلال الأشهر الماضية بعد أن قامت شركة شارب اليابانية برفع دعوى قضائية أمام محكمة سان فرانسيسكو الأمريكية، تتهم فيها شارب شركة هايسنس بأنّها قد أضرت علامتها التجارية، حيث قامت الشركة الصينية بشراء مصانع شارب في المكسيك وأنتجت أجهزة تلفاز تحمل العلامة التجارية للشركة اليابانية، ولا تتسم بالمواصفات ذاتها تعتمدها شارب للأجهزة التي تحمل اسمها.

الجدير بالذكر أنّه بمجرد الإعلان عن صفقة بيع قطاع صناعة أجهزة التلفاز في شركة توشيبا إلى شركة هايسينس، ارتفعت أسهم الأولى في سوق الأوراق المالية اليابانية في طوكيو بنسبة 4.7 بالمائة، بينما انخفضت أسهم الثانية في سوق الأوراق المالية الصينية في شنغهاي بنسبة 2.4 بالمائة.

المصدر: فلسطين الآن