الإثنين 18 ديسمبر 2017 10:57 ص

نصر الله يتفاخر بنقل حزب الله صورايخ "الكورنيت" لغزة

الإثنين 20 نوفمبر 2017 07:20 م بتوقيت القدس المحتلة

نصر الله يتفاخر بنقل حزب الله صورايخ "الكورنيت" لغزة
أرسل إلى صديق

بيروت - فلسطين الآن

قال حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اللبناني: إن اتهام الجامعة العربية لحزبه بـ(الإرهاب) ليس بالجديد.

وأضاف نصر الله في خطابه له بثته قناة المنار اللبنانية مساء الإثنين: تعودنا على تلك الاتهامات، سواء ضدنا أو ضد إيران، والدول العربية، تريد التطبيع مع إسرائيل، والدليل هو خروج الإعلام العبري، بتأكيد ذلك، بينما لم يخرج العرب الذي يُتهمون بالتطبيع لنفي ذلك.

وأوضح أن حزبه لا يتدخل في الشؤون العربية، وأن تدخله كان فقط في فلسطين وتحديدًا عندما يدعم حزب الله قطاع غزة بصواريخ (الكورنيت) ضد "إسرائيل"، وهذا يتشرف به الحزب، اضافة للقتال في سوريا.

ونفى نصر الله، اتهامات السعودية لحزبه، أنه يقاتل في اليمن إلى جانب الحوثيين، ويطلق صواريخ، متابعًا: لا يوجد في اليمن أي عنصر يتبع لحزب الله، ومن يقول ذلك فليأت بالدليل.

وشكر نصر الله عناصر حزبه الذين يقاتلون في سوريا، وكذلك شكر الجيش السوري، وإيران، وروسيا، موضحًا أن مسؤول فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، كان معرضًا للموت في أي لحظة أثناء معركة (البوكمال) في سوريا، محذرا في الوقت ذاته من إعادة الروح لتنظيم الدولة، لذا يجب ألا نغفل عن ذلك.

 

وعبر نصر الله عن استعداده لسحب قوات حزبه من العراق بعد إلحاق الهزيمة بالتنظيم. وقال إنه بعد ظهور التنظيم و”بالتنسيق مع الأخوة في الحكومة العراقية آنذاك والجهات المعنية أرسلنا أعداداً كبيرة من قادتنا وكوادرنا الجهادية”، مضيفا أنه على ضوء التقدم الأخير “اذا وجدنا أن الأمر قد أنجز ولم يكن هناك حاجة لوجود هؤلاء الأخوة هناك سيعودون للالتحاق في أي ساحة أخرى تتطلب منهم ذلك”.

وأشار إلى أن لبنان لا يزال يواجه التهديدات الإسرائيلية وحزب الله “أهم عامل في ردع إسرائيل”.

ونفى نصرالله إرسال أسلحة إلى كل من اليمن والبحرين والكويت، على ضوء اتهامات خليجية بدعمه المتمردين الحوثيين وتدخله في الشؤون الداخلية لدول عربية عدة.

وقال “لم نرسل سلاحاً إلى اليمن ولا سلاحاً إلى البحرين ولا إلى الكويت، ولا إلى العراق” جازماً “لم نرسل سلاحاً لأي بلد عربي، لا صواريخ باليسيتية ولا أسلحة متطورة ولا حتى مسدس″.

كذلك نفى الأمين العام لحزب الله أي علاقة لحزبه بإطلاق الصاروخ الباليستي الذي تبنى المتمردون الحوثيون في اليمن إطلاقه باتجاه الرياض قبل أن تعترضه القوات السعودية في 4 نوفمير/ تشرين الثاني الجاري.

وقال نصرالله “لا علاقة لأي رجل من حزب الله اللبناني بإطلاق هذا الصاروخ” متابعاً “أنفي بشكل قاطع هذا الاتهام الذي لا يستند إلى حقيقة ولا إلى دليل”.

وناشد الدول العربية دعوة المملكة العربية السعودية إلى وقف حربها في اليمن.

وتزايدت حدة التوتر في المنطقة في الأسابيع الأخيرة بين السعودية وإيران بشأن الاستقالة المفاجئة التي قدمها سعد الحريري من رئاسة الحكومة في لبنان وبشأن تصعيد في الحرب الدائرة في اليمن.

 وبخصوص استقالة الحريري قال نصر الله “ننتظر عودة الحريري ونحن منفتحون على كل نقاش يجري في البلد”.

وعن تصريحات "إسرائيل" الأخيرة بشأن اتصالات السعودية، قال نصر الله إنها تشير إلى “وجود علاقات لها (إسرائيل) مع المملكة العربية السعودية”.

المصدر: فلسطين الآن