السبت 16 ديسمبر 2017 06:40 م

الغندور يحذر من المساومة على قضية الموظفين في حوار القاهرة

الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 12:50 م بتوقيت القدس المحتلة

الغندور يحذر من المساومة على قضية الموظفين في حوار القاهرة
أرسل إلى صديق

غزة – فلسطين الآن

حذر نقيب الموظفين في غزة يعقوب الغندور اليوم الثلاثاء، من المساومة على قضية الموظفين خلال الحوار الداخلي للفصائل الفلسطينية بالقاهرة، معتبراً إياه خطاً أحمراً.

وقال الغندور خلال مؤتمر صحفي عقد صباح اليوم في مقر وزارة الإعلام بغزة، إن 40 ألف موظف ينتظرون حلاً عادلاً لملفاتهم خلال الحوار الداخلي بالقاهرة، والمقرر أن تبدأ أولى جلساته اليوم برعاية مصرية.

ودعا نقيب الموظفين الفصائل الفلسطينية المجتمعة في القاهرة بسرعة تشكيل حكومة وحدة وطنية تسرع في حل مشكلات موظفي غزة، ومطالبا حكومة الوفاق ووزارة المالية بالالتزام بصرف رواتب شهر نوفمبر في موعده.

وطالب الغندور بسرعة إنجاز اللجان الإدارية والقانونية والأمنية المختصة بدمج وتسكين الموظفين، التنظيمية على قاعدة الحفاظ على الأمان الوظيفي والحقوق المكتسبة للموظفين المتمثلة بالمركز والدرجة الوظيفية وسنوات الخدمة.

واعتبر أن التأخير في انهاء عمل هذه اللجان يلقي بمزيد من القلق لدي الموظفين كافة كون الاستقرار الوظيفي ينعكس ايجاباً على أداء خدمة الموظف.

ومن المقرر أن تبدأ الفصائل الفلسطينية في العاصمة المصرية القاهرة اليوم الثلاثاء سلسلة اجتماعات موسعة تستمر لثلاثة أيام، لبحث سبل تطبيق اتفاق المصالحة الوطنية بين حركتي فتح وحماس.

ووقعت حماس وفتح في 12 تشرين الاول/ اكتوبر اتفاق مصالحة في القاهرة برعاية مصرية. وبموجب هذا الاتفاق يفترض ان تستعيد السلطة الفلسطينية السيطرة على قطاع غزة بحلول الأول من كانون الاول/ ديسمبر.

ووصل مسؤولون من 13 فصيلاً فلسطينياً رئيسيًا الاثنين إلى العاصمة المصرية للمشاركة في المحادثات، وسيتم بحث سبل تشكيل حكومة وحدة وطنية جديدة حتى إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

المصدر: فلسطين الآن