السبت 16 ديسمبر 2017 06:37 م

مسؤولان ووزيران سعوديان سابقان في ضيافة حاخامات باريس

الخميس 23 نوفمبر 2017 10:00 ص بتوقيت القدس المحتلة

مسؤولان ووزيران سعوديان سابقان في ضيافة حاخامات باريس
أرسل إلى صديق

اجتمع الحاخام الأكبر ليهود فرنسا، حايم كورسيه، وحاخام أكبر كنيس في باريس، موشي سباغ، مع مسؤولين سعوديين، هما محمد العيسي وخالد العنقري.

يشار إلى أن العيسى هو وزير العدل السعودي سابقا، ويشغل حاليا منصب الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي في مكة. أما العنقري فهو وزير التعليم السابق، ويشغل حاليا منصب السفير في باريس.

وبحسب موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني، فإن المسؤولين السعوديين استجابا لدعوة الراف كورسيه، وقاما بزيارة، وصفتها بأنها "تاريخية"، إلى أكبر كنيس في باريس "لافيكتوار".

وقال الراف سباغ إن "اللقاء كان وديا وحميميا، وليس رسميا". وبحسبه فإن الحوار وتبادل الحديث يفتح مجالات بالاتجاهين.

وأضاف أن الزيارة استمرت ساعتين، حيث شاهدا كافة جوانب الكنيس، وقدمت لهم شروحات حول اليهودية في زيارتهما الأولى لكنيس.

وتابع أنه كان من المهم له أن يكون للسعودية وجه آخر "ليس فقط الداعمة للإرهاب، وإنما كدولة منفتحة على كل الديانات"، على حد تعبيره.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت قد وجهت الدعوة للحاخامين لزيارة السعودية، أجاب بالنفي، ولكنه لم يستبعدا حصول ذلك، مشيرا إلى أن السفير قد وجه الدعوة للمشاركة في وجبة عشاء في باريس، وكان الحاخام الوحيد ضمن سفراء من الخليج والدول العربية.

المصدر: وكالات