الإثنين 18 ديسمبر 2017 10:53 ص

تستمر لنهاية الأسبوع الحالي

بالصور: المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية

السبت 02 ديسمبر 2017 09:35 ص بتوقيت القدس المحتلة

المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
أرسل إلى صديق

نابلس - مراسلنا

حتى نهاية الأسبوع الحالي، ستبقى مدينة نابلس تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف، عبر فعاليات واحتفالات ومهرجانات عدة، بمشاركة فرق أناشيد ومدائح نبوية.

وفي هذه المناسبة الدينية تبرز نابلس كملهمة لبقية المدن الفلسطينية، لا سيما أنها تعيش وعلى مدار أيام عدة تسبق وتلي يوم 12 ربيع الأول، أجواءً روحانية، إحياءً لهذه الذكرى العطرة.

وتصدح مكبرات الصوت في أرجاء المدينة بالمدائح النبوية والأناشيد الإسلامية، فيما تكتظ الأسواق بالمواطنين الذين يتجولون مع أبنائهم وعائلاتهم في أزقة البلدة القديمة والمركز التجاري، للاستمتاع بالزينة التي تضفي مزيدا من البهجة على المكان، ويسارع كثير من التجار والمواطنين لتوزيع الحلوى والسكاكر على المارة.

وتُسمعُ بعد صلاة الظهر في كل يوم، أصوات للطبول و"الصولجان"، إذ تجوب فرق ما تُعرف بـ"العدة" الصوفية شوارع المدينة، حاملين أعلاماً ورايات كتب عليها أسماء أصحاب الرسول محمد عليه السلام.

يقول الباحث في تراث نابلس الأستاذ زهير الدبعي إن "المدينة معروفة بتدينها، وقد كانت الصوفية تنتشر بها بقوة خلال فترة الأربعينات حتى أوائل السبعينات، ورغم تراجع مريديها، إلا أنها ما تزال تحافظ على كينونتها حتى اليوم، ويظهر محبيها في هكذا مناسبات".

ويتابع "هذا يرجع لتعاقب حقب عدة على حكم نابلس، وخاصة الفاطميين، وبعدهم العثمانيين، وكان هناك ما يعرف أيضا بـ"نقابة الأشراف في نابلس"، وهي العائلات التي يصل نسبها للنبي الكريم عليه الصلاة والتسليم.. كلها عوامل اجتمعت لتكون نابلس كما عهدتموها، مدينة تحيي ميلاد الرسول بأبهى صورة".

وتشبه نابلس دمشق لما للمدينتين من أوجه شبه في العادات والتقاليد المتصلة باحتفالات المولد، ويوضح الدبعي أن دمشق معروفة بإحياء مثل هذه الاحتفالات والمدائح النبوية، "وكما أن دمشق حاضرة الشام فنابلس حاضرة الشام أيضا".

ويُضاف إلى ذلك استمرار وجود فرق الأناشيد الدينية المختلفة وعدم انقطاعها، وهو ما أحدث حالة من الشوق والود بينها وبين جمهورها الكبير بالمدينة.

الاحتفالات والمهرجانات

وتنظم الجهات الرسمية المتمثلة بوزارة الأوقاف مهرجاناً مركزياً في كل عام يعقد في نابلس، ويحضره الوزير، وتشارك به مختلف مؤسسات المدينة.

كما أن المدارس والجمعيات والتجمعات العائلية والمجتمعية والشبابية تقيم احتفالات ومهرجانات وندوات ودروس دينية في هذه المناسبة.. ويلاحظ مشاركة الآلاف بها، خاصة إذا أقيمت في الميادين العامة.

ويستذكر أهل المدينة أن الملك حسين كان يأتي إلى نابلس ليحضر احتفال المولد في قاعة البلدية في الخمسينيات والستينيات.. وكذلك الرئيس الراحل ياسر عرفات، وغيرهما من المسئولين الكبار، ما يدلل على مكانة ومركزية المدينة في هذه المناسبات الدينية.

وفي سوق الذهب لا تكاد ترى السماء من كثرة الزينة المعلقة، وعلى مدخله وقف أصحاب المحلات يوزعون "الملبس" والسكاكر على الداخلين إليه.

يقول نقيب الصاغة مجدي البزرة: "يكفينا أننا نذكِّر الناس بالصلاة على الحبيب المصطفى، ونكسب الأجر في ذلك.. الناس اليوم بحاجة لمن يذكرهم بالرسول، وبإحياء سنته، وذكرى المولد النبوي فرصة جميلة ومناسبة لذلك".

ويشير إلى أن معظم المتجولين هم ضيوف على المدينة، يأتون للاستمتاع بهذه الأيام ومشاركة أبناء نابلس احتفالاتهم بالمولد النبوي، وهذا له مردود اقتصادي أيضا.

"العدة"

وأكثر ما تتميز به نابلس هذه الأيام، هي الفرق الصوفية أو التي تعرف بـ"العدة"، التي تتقدم وتسبق إقامة أي احتفال بالمولد النبوي.

وهي تضم مجموعة من الرجال كبار السن وحديثا باتت يشارك بها الشباب، وجميعهم يرتدون ملابس تقليدية خاصة ويرفعون الرايات والبيارق الملونة، ومعهم الدفوف والطبول التي يقرعونها طيلة مسيرهم.

يقول أحدهم معلقا "هذه الطبول مصيدة للغافلين عن ذكر الله عز وجل، فنحن نرى بعض الشباب ممن غفل فيتذكر ذكر الله والصلاة على الرسول عندما يرى الرايات ويسمع الأناشيد والابتهالات والطبول، لعل الله يقذف في قلبه نور النبي عليه السلام، ويهدي قلبه".

ويرجع باحثون أصل هذه الفرق لزمن صلاح الدين الأيوبي، فعندما فتح بيت المقدس، جاء بهذه الرايات والطبول، وأرهب بها الصليبيين الذين كانوا يحتلون القدس.. لكن لا يوجد ما يثبت ذلك حتى الآن.

المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية
المولد النبوي بنابلس ..احتفالات عارمة وأجواء روحانية

المصدر: فلسطين الآن