الإثنين 18 ديسمبر 2017 10:56 ص

في موسمه الرابع

"قيامة أرطغرل"نسبة مشاهدة خيالية وأحداث تنذر بحلقات نارية

الإثنين 04 ديسمبر 2017 12:13 ص بتوقيت القدس المحتلة

"قيامة أرطغرل"نسبة مشاهدة خيالية وأحداث تنذر بحلقات نارية
أرسل إلى صديق

فلسطين الآن

في الحلقات الثلاثة الأولى من موسمه الرابع، حافظ المسلسل التاريخي التركي "قيامة أرطغرل" على مركزه الأول في الرايتنغ في تركيا مساء كل أربعاء، وما زال الأول بنسبة المشاهدة في تركيا والعالم العربي.

ويطل بطله الممثل أنجين ألتان دوزياتان الشهير بأرطغرل بأداء قوي ومدهش إلى جانب بطلتيه الرئيستين إسراء بيلجيتش الشهيرة بالسلطانة حليمة، وهوليا دارجان كوريل الشهيرة بالأم هايماه والدة الفارس والقائد الشجاع أرطغرل.

أحداث الحلقات الأولى

في الحلقة الأولى من الموسم الرابع، ينجو البطل أرطغرل بأعجوبة من الموت إثر وقوعه في فخ القائد الصليبي الماكر أريز "جمال هونال" بفضل مساعدة تاجر العبيد " سيمكو".

"سيمكو" لم ينقذ أرطغرل لوجه الله تعالى، بل من أجل بيعه بعد تعافيه إلى القائد أريز مقابل عشرة ألاف قطعة ذهب، وحتى يهدد سيمكو القائد أريز بأرطغرل من خلال كشف سر تدبيره فخ قتله بنفسه ما يجعل سيف أرطغرل مسلطاً على رقبته دائماً.

لكن أرطغرل الحر الشجاع لا يستسلم للأسر ولخطط "سيمكو" الخبيثة، فيحرض العبيد المرافقين له ضده ويحرر نفسه والعبيد، بمساعدة رجل غامض ويعود إلى قبيلته الكايي ليفاجأ بأن شقيقه الأصغر ديندار الذي أصبح سيد القبيلة سيبيع سوق الخان لبهادر عم أصليهان سيدة قبيلة تشافدار، بعد ظن الجميع بأن أرطغرل قتل وحرق فدفنوا جثة رجل آخر ظناً منهم إنها جثة أرطغرل بعد رؤية خاتمه في أحد أصابع الجثة المحروقة.

ويغضب أرطغرل من شقيقه ديندار الذي توجه قبل قدوم أرطغرل بوقت قليل، لبيع سوق الخان الذي حصل عليه بدماء رجاله الشهداء بعد محاربتهم لمالكه القديم سيمون ورجاله، فيتوجه وفرسانه على ظهور خيلهم إلى سوق الخان لمنع بيعه بالقوة.

وستحدث مواجهة شرسة وخطيرة بين أرطغرل والقائد أريز والأمير سعد الدين ورجله بهادر.

وسيتعرض أرطغرل وتورغوت وأصليهان لمؤمرات جديدة من تدبير الأمير سعد الدين ورجله بهادر والقائد أريز الذين صدموا بعودة أرطغرل حياً للمرة الألف.

وينتظر الملايين حروب أرطغرل الجديدة بشغف واهتمام ينبىء بتحضير موسم خامس منه.

المصدر: فلسطين الآن