الثلاثاء 23 يناير 2018 08:15 م

الجهاد: زيارة وفد بحريني لـ"إسرائيل" آثمة وخروج عن الإسلام

الأحد 10 ديسمبر 2017 09:44 ص بتوقيت القدس المحتلة

الجهاد: زيارة وفد بحريني لـ"إسرائيل" آثمة وخروج عن الإسلام
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

وصف مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب، اليوم الأحد، زيارة وفد بحريني لـ"إسرائيل" بشكل علني أنها آثمة وانحراف وخروج عن قيم العروبة والإسلام، والتي تأتي في ظل انتفاضة القدس التي اشتعلت رفضاً للقرار الأمريكي.

وكانت القناة الثانية "الإسرائيلية" أفادت الليلة، أن وفداً من البحرين يزور "إسرائيل" بزيارة رسمية وعلانية تستمر 4 أيام، يلتقي خلالها بمسؤولين في الحكومة "الإسرائيلية".

وقال شهاب: في الوقت الذي تشتعل فيه الانتفاضة الفلسطينية رفضاً لقرار ترامب وفي مواجهة العدوان والإرهاب الصهيوني، وفي الوقت الذي تعلو فيه أصوات الشعوب العربية والإسلامية الرافضة للقرار الأمريكي العدائي والباطل، تأتينا طعنة جديدة سببها التطبيع الخليجي المخزي مع الاحتلال الصهيوني، من خلال زيارة وفد بحريني.

ودان شهاب، بشدة هذه الزيارة، واصفاً إياها بالآثمة، واعتبرها انحرافاً وخروجاً عن قيم العروبة والإسلام.

ووفقاً للاحتلال، أجرى الوفد البحريني برفقة طاقم من الخارجية الإسرائيلية جولة ميدانية في مدينة القدس المحتلة، دون الإفصاح عن الأماكن والمواقع التي زارها الوفد، والاكتفاء بالقول إن الوفد زار وتجول في البلدة القديمة.

وحسب القناة الثانية، فإن زيارة الوفد البحريني أتت بإيعاز وتعليمات من ملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، الذي حمل الوفد رسالة تسامح للمسؤولين "الإسرائيليين"، لافتةً إلى أن الملك البحريني أكد للبحريين أن سفرهم إلى "إسرائيل" من الآن وصاعداً أمر مسموح به.

وأشارت القناة العبرية إلى وجود علاقات سرية بين "إسرائيل" ودول الخليج، لكن زيارة الوفد البحريني تتم لأول مرة بشكل علني.

المصدر: فلسطين الآن