الثلاثاء 23 يناير 2018 03:36 م

تزرير السترات.. فن عليك إتقانة لطلة مثالية

الإثنين 11 ديسمبر 2017 09:20 ص بتوقيت القدس المحتلة

تزرير السترات.. فن عليك إتقانة لطلة مثالية
أرسل إلى صديق

قد يبدو الأمر بسيطاً ومباشراً، هناك زر فعليك تزريره. لكن في عالم الموضة الأمر ليس بهذه البساطة، لأن إغلاق الزر غير الصحيح يمكنه أن يفسد طلتك بشكل كامل.

غالبية ملابس الرجال تتضمن الأزرار سواء السترات أو الجيلية وغيرها، ما يجعل معرفة ما عليك تزريره وما عليك تركه من الأمور المربكة. لذلك سنقدم لك في موضوعنا هذا دليلك الشامل لتزرير كل شيء.

السترة بزر واحد

النمط من هذا السترات مستوحى من السترات الخاصة بالسهرات، لذلك فهي عادة أطول من غيرها من السترات. التعامل معها بسيط جداً إغلاق الزر دائماً حين تكون واقفاً، وحين تجلس عليك فتح السترة كي لا يتجعد القماش أو يتكتل.

السترة بزرين

القاعدة هنا هي بإغلاق الزر العلوي دائما وتجاهل الزر الثاني أي عدم تزريره. الزر العلوي يجب التعامل معه كما نصحنا بالتعامل مع السترة بزر واحد، اي التزرير عند الوقف وعدم التزرير عند الجلوس. الزر الثاني يجب تجاهلها كلياً والتعامل معه كما لو كان لا وجود له وعليه عدم تزريره تحت أي ظرف من الظروف. السبب هو أن إغلاق الزر سيجعلك تبدو سميناً، لأن السترة ستلتف حول الجسد ما يجعل الورك يبدو أضخم مما هو عليه.

هناك بعض الاستثناءات لهذه القاعدة والتي تشمل السترات الطويلة جداً أو تلك التي تكون قصيرة وتصل إلى طرف السراويل العلوي. أيضاً وفي حال كان الرجل طويل القامة حينها يفضل أن يصار إلى إغلاق الزر السفلي.

السترة بثلاثة أزرار

القاعدة هي : اختياري، دائماً، أبداً. أي أن الزر الاول اختياري، الثاني إلزامي والثالث ممنوع عليك تزريره. لكن عند الجلوس يجب فتح السترة كاملة. تصميم هذا النوع من السترات يحتم عليك اعتماد هذه القاعدة لأن الزر الثالث وفي حال إغلاقه يعيق الحركة، أما العلوي فهو أحيانا يفسد تصميم السترة، لأنه يكون تحت الياقة مباشرة. أما للزر الثاني فعليك اتباع قاعدة السترة بزر واحد أي الإغلاق عن الوقوف وعدم التزرير عن الجلوس.

السترة مزدوجة الصدر

بشكل عام تزرير السترة المزدوجة معتمد على نطاق واسع ومن غير المعتاد عدم تزريرها. في الواقع عدد أزرار السترة لا يرتبط بتلك التي تستخدمها فعلياً مثلاً السترة بـ٦ أزرار تكون عبارة عن زرين بالقرب أو تحت طية السترة لا وظيفة فعلية لهما سوى الزينة. أما الـ٨ أزرار فتعني أن هناك ٦ أزرار فعلية يمكنك استخدامها الأزرار الداخلية في حال وجدت يجب إغلاقها لضمان عدم تكتل القماش.

وكما قلنا الشائع هو تزريرها كاملة لكن السنوات الأخيرة أوجدت بعض الأنماط المختلفة. في حال كانت السترة بأربعة أزرار فيجب تزرير الزر العلوي، أما السفلي فهو خيار شخصي وإن كنا ننصح بعدم تزريره.

أما في حال كانت ٦ أزرار فقم بتجاهل الأزرار العلوية وقم بأغلاق الأزرار التي تقع في الوسط. أما الأزرار السفلية فإن إغلاقها من عدمه يرتبط بالطلة التي تسعى إليها. ان كنت تنشد الرسمية قم بإغلاقها، أما إن كان الهدف طلة أقل رسمية فلا تقدم على إغلاقها.

الجيليه

القاعدة المعتمدة هي ترك الزر الأخير مفتوحاً، أي الذي يكون لناحية طرف السروال. لكن عليك أن تحرص على أن تكون الجيلية طويلة كي تغطي القميص كاملاً. بطبيعة الحال المقاس يجب ان يكون مثالية وليس ضيقاً بحيث يصبح شكل الازرار مريعاً حين تجلس. الأمر نفسه ينطبق على مقاس القميص الذي لا يجب أن يتكتل تحت الجيليه.

أزرار كمي السترة 

الأزرار هذه بدأت مع الجراحين العاملين في الجيش، والذين طلبوا حينها سترات يمكن طيها بسهولة كي لا تتلوث ستراتهم بالدماء.. نمط انطلق من هناك واستمر لكن الواقع يؤكد أن هذه الأزرار لا قيمة فعلية لها سوى الزينة. معظم دور الأزياء لا تضع الأزرار مع فتحات الأزار، بل تكتفي بخياطتها للتزيين.

في المقابل دور الأزياء الفاخرة تنصح زبائنها بفتح الزر الأول، وذلك لإظهار فخامة البدلة وللتأكيد بأنهم لا يرتدون سترة بأزرار مزيفة.

المصدر: وكالات