الأربعاء 20 يونيو 2018 01:06 ص

"إسرائيل" تشدد الرقابة على الدبلوماسيين عند خروجهم من غزة

الأحد 22 أبريل 2018 08:30 ص بتوقيت القدس المحتلة

"إسرائيل" تشدد الرقابة على الدبلوماسيين عند خروجهم من غزة
أرسل إلى صديق

قالت صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية إن "إسرائيل" بدأت بتشديد الرقابة على حركة الدبلوماسيين الأجانب عند خروجهم من قطاع غزة.

وأوضحت الصحيفة، أن هذا الإجراء الإسرائيلي الجديد جاء بعد صدور لائحة اتهام مؤخراً لموظف في القنصلية الفرنسية العامة في القدس لتهريب الاسلحة، مشيرةً إلى أن "إسرائيل" ستقوم بتفتيش الأمتعة والحقائب الخاصة بالدبلوماسيين الأجانب عند خروجهم من غزة.

وقالت إن الخارجية الإسرائيلية أرسلت للسفارات الأجنبية والمنظمات الدولية مذكرة الإعلان عن تعزيز الأمن على الحدود مع قطاع غزة، نظراً لتزايد التهديدات الأمنية والتوترات بعد الأحداث الأخيرة التي تنطوي على انتهاكات أمنية خطيرة في معبر ايرز من قبل الافراد والمركبات الرسمية حيث سيتم تعزيز الاجراءات في نقطة العبور.

وأشارت إلى أن الوثيقة اصدرت في تاريخ 29 مارس الماضي وقد بدأ سريان التدابير الجديدة التي ندد بها العديد من الدبلوماسيين الذين طلبوا عدم كشف هويتهم لأنها انتهاك صارخ لاتفاقيات فيينا.

وأوضحت أن من بين الإجراءات الأمنية الجديدة سيطلب من الدبلوماسيين الأجانب وكبار مسؤولي الأمم المتحدة إنزال حقائبهم من السيارات الدبلوماسية ونقلها إلى غرفة تحكم مجهزة بالأشعة السينية والتي يوجد بداخلها جهاز الكشف عن المعادن وإذا تم العثور على أشياء محذورة سيطلب من صاحب الحقائب فتحها للتفتيش الدقيق والذي سيكون بحضوره شخصياً.

 

المصدر: وكالات