الخميس 21 يونيو 2018 05:26 ص

حدث في السعودية

وفاة أفراد عائلة كاملة في ظروف غامضة

الإثنين 21 مايو 2018 11:20 ص بتوقيت القدس المحتلة

وفاة أفراد عائلة كاملة في ظروف غامضة
أرسل إلى صديق

ذكرت وسائل إعلام سعودية عن وفاة 3 أشخاص من عائلة واحدة، في وقت سابق من الأسبوع، بمنطقة جازان جنوب المملكة، في ملابسات غامضة لم يحددها التحقيق بعد.

ونقلت صحيفة "سبق" أن مستشفى محافظة الدائر بني مالك شرقي منطقة جازان استقبل الليلة الماضية جثث زوج وزوجته وطفلتهما بعدما عثر عليهم متوفين داخل مركبة في أحد جبال المحافظة.

وقالت مصادر "سبق" إنه لم يتضح سبب وفاة افراد العائلة بعد، كونها بقيت لوقت طويل قبل اكتشافها، وهو أمر بات يستلزم تشريحا لمعرفة سبب ما حصل".

وأكدت المصادر أنه من المتوقع أن تكون وفاة الطفلة ناجمة عن الاختناق بعد وفاة والديها، حيث يبدو عليها أنها أحدث الجثث.

وكشفت مصادر مطلعة لصحيفة "سبق" في وقت لاحق أنها وجدت آثار دماء على المركبة التي تم العثور داخلها على الجثث الـ3، والعائدة للأسرة نفسها.

وتبين من المعلومات الجديدة أن الأب كان "مقيدا بحبل" عند وصوله المستشفى.

كما أشارت مصادر الصحيفة إلى أن السيارة كانت متوقفة ومغلقة بالكامل، فيما كانت جثتا الأب والأم في آخر مقعد الجيب، بينما كانت جثة الطفلة خلف مقعد الراكب.

وأوضحت المصادر أنه يجري التثبت من أسباب الوفاة والتحقيق فيها من قِبل الجهات الأمنية، وينتظر أن يتم تشريح الجثامين.

وفي وقت لاحق , استقبل مستشفى محافظة الدائر بني مالك شرقي منطقة جازان السعودية مساء أمس السبت جثث رجل وزوجته وطفلتهما بعدما عثر عليهم متوفين داخل مركبة في أحد جبال المحافظة، ولم يتضح على الفور سبب وفاتهم  كون الواقعة اكتنفتها ملابسات غامضة.

لكن معلومات جديدة نقلتها صحيفة "سبق" السعودية المقربة من الحكومة أفادت بأن قوات الأمن المحلية ألقت القبض على عدد من المتهمين وهم يخضعون حاليا للتحقيقات لدى الجهات الأمنية في المحافظة، فيما ينتظر أن تعلن شرطة المنطقة تفاصيل الحادث الذي وصف بـ"الجريمة البشعة".

وأوضحت مصادر "سبق" أن المتهمين هم أشخاص كان ينوي اللقاء بهم، ويأتي ذلك بعدما أكد والد القتيل أن ابنه غاب يوم الاثنين بعدما توجه لمقابلة أشخاص مشبوهين في المحافظة.

وأشارت المعلومات إلى أن الجناة احتجزوا المركبة وبها الضحايا في منزلهم في جبل بمحافظة الدائر، وبعدها نقلوا الجثث إلى الموقع الذي عثرت عليهم الجهات الأمنية فيه.

المصدر: وكالات